الرئيسه مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة المجموعات الاجتماعيه المتواجدون الآن
العودة   ملتقى ملوك الكمبيوتر > >

اسم العضو
كلمة المرور
هل نسيت كلمة المرور؟
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

Share This Forum!  
 
 
        
  

مــنــتـــدى الاسلامى العام مواضيع تتعلق بالإسلام حلول ونصائح وارشادات مهمه في حيات المسلم وخطب ومعجزات وتفسيرأحكام التلاوة

« القائد المسلم الذي ارعب أوروبا..؟؟ | حديث قدسي : الكبرياء ردائي والعظمة إزاري؟ | فتوي دينية عن اجابة الله لدعاء الأموات للأحياء »


حديث قدسي : الكبرياء ردائي والعظمة إزاري؟

مــنــتـــدى الاسلامى العام

عن أبي هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( قال الله عز وجل : الكبرياء ردائي ، والعظمة إزاري ، فمن نازعني واحداً منهما قذفته في النار...

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
المشاهدات 1031 الردود 2 Bookmark and Share أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2013-04-03, 03:41 PM
الصورة الرمزية دعاء النوفلى
رقم العضوية : 144
تاريخ التسجيل : Apr 2012
عدد المواضيع : 1412
عدد الردود : 3858
مجموع المشاركات : 5,270
دعاء النوفلى غير متصل
النقاط : 10
الدولة :

بسم الله الرحمن الرحيم


عن أبي هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( قال الله عز وجل : الكبرياء ردائي ، والعظمة إزاري ، فمن نازعني واحداً منهما قذفته في النار ) ، وروي بألفاظ مختلفة منها ( عذبته ) و( وقصمته ) ، و( ألقيته في جهنم ) ، و( أدخلته جهنم ) ، و( ألقيته في النار ) الحديث أصله في صحيح مسلم وأخرجه الإمام أحمد وأبو داود وابن ماجة وابن حبان في صحيحه وغيرهم وصححه الألباني .

شرح الحديث :
هذا الحديث ورد في سياق النهي عن الكبر والاستعلاء على الخلق ، ومعناه أن العظمة والكبرياء صفتان لله سبحانه ، اختص بهما ، لا يجوز أن يشاركه فيهما أحد ، ولا ينبغي لمخلوق أن يتصف بشيء منهما ، وضُرِب الرِّداءُ والإزارُ مثالاً على ذلك ، فكما أن الرداء والإزار يلصقان بالإنسان ويلازمانه ، ولا يقبل أن يشاركه أحد في ردائه وإزاره ، فكذلك الخالق جل وعلا جعل هاتين الصفتين ملازمتين له ومن خصائص ربوبيته وألوهيته ، فلا يقبل أن يشاركه فيهما أحد .

وإذا كان كذلك فإن كل من تعاظم وتكبر ، ودعا الناس إلى تعظيمه وإطرائه والخضوع له ، وتعليق القلب به محبة وخوفا ورجاء ، فقد نازع الله في ربوبيته وألوهيته ، وهو جدير بأن يهينه الله غاية الهوان ، ويذله غاية الذل ، ويجعله تحت أقدام خلقه ، قال - صلى الله عليه وسلم - : ( يحشر المتكبرون يوم القيامة أمثال الذر في صور الرجال ، يغشاهم الذل من كل مكان ، فيساقون إلى سجن في جهنم يسمى بولس ، تعلوهم نار الأنيار ، يسقون من عصارة أهل النار طينة الخبال ) رواه الترمذي وحسنه الألباني .

وإذا كان المصَوِّر الذي يصنع الصورة بيده من أشد الناس عذابا يوم القيامة ، لتشبهه بالخالق جل وعلا في مجرَّد الصنعة ، فما الظن بالتشبه به في خصائص الربوبية والألوهية ، وقل مثل ذلك فيمن تشبه به في الاسم الذي لا ينبغي إلا له وحده ، كمن تسمى بـ" ملك الملوك " و" حاكم الحكام " ونحو ذلك ، وقد ثبت في الصحيح عنه - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : ( أخنع الأسماء عند الله رجل تسمى بملك الأملاك ) ، فهذا مقت الله وغضبه على من تشبه به فى الاسم الذى لا ينبغي إلا له سبحانه فكيف بمن نازعه صفات ربوبيته وألوهيته .

الكبر ينافي حقيقة العبودية :

وأول ذنب عُصي الله به هو الكبر ، وهو ذنب إبليس حين أبى واستكبر وامتنع عن امتثال أمر الله له بالسجود لآدم ، ولذا قال سفيان بن عيينه : " من كانت معصيته في شهوة فارجُ له التوبة ، فإن آدم عليه السلام عصى مشتهياً فغُفر له ، ومن كانت معصيته من كِبْر فاخشَ عليه اللعنة ، فإن إبليس عصى مستكبراً فلُعِن " ، فالكبر إذاً ينافى حقيقة العبودية والاستسلام لرب العالمين ، وذلك لأن حقيقة دين الإسلام الذى أرسل الله به رسله وأنزل به كتبه هي أن يستسلم العبد لله وينقاد لأمره ، فالمستسلم له ولغيره مشرك ، والممتنع عن الاستسلام له مستكبر ، قال سبحانه :{ سأصرف عن آياتي الذين يتكبرون في الأرض بغير الحق } (الأعراف: 146) ، وقال سبحانه : { إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين } (غافر: 60) ، وثبت في الصحيح عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : ( لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر ) .

والكبر هو خلق باطن تظهر آثاره على الجوارح ، يوجب رؤية النفس والاستعلاء على الغير ، وهو بذلك يفارق العجب في أن العجب يتعلق بنفس المعجب ولا يتعلق بغيره ، وأما الكبر فمحله الآخرون ، بأن يرى الإنسان نفسه بعين الاستعظام فيدعوه ذلك إلى احتقار الآخرين وازدرائهم والتعالي عليهم ، وشر أنواعه ما منع من الاستفادة من العلم وقبول الحق والانقياد له ، فقد تتيسر معرفة الحق للمتكبر ولكنه لا تطاوعه نفسه على الانقياد له كما قال سبحانه عن فرعون وقومه : { وجحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلما وعلوا } (النمل: 14) ، ولهذا فسر النبي - صلى الله عليه وسلم - الكبر بأنه بطر الحق : أي رده وجحده ، وغمط الناس أي : احتقارهم وازدراؤهم .

من تواضع لله رفعه :
والصفة التي ينبغي أن يكون عليها المسلم هي التواضع ، تواضعٌ في غير ذلة ، ولينٌ في غير ضعف ولا هوان ، وقد وصف الله عباده بأنهم يمشون على الأرض هوناً في سكينة ووقار غير أشرين ولا متكبرين ، وفي صحيح مسلم عن ابن مسعود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الله أوحى إلي أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحد ولا يبغي أحد على أحد ) .

أسوته في ذلك أشرف الخلق وأكرمهم على الله نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم - الذي كان يمر على الصبيان فيسلم عليهم ، وكانت الأَمَةُ تأخذ بيده فتنطلق به حيث شاءت ، وكان إذا أكل لعق أصابعه الثلاث ، وكان يكون في بيته في خدمة أهله ، ولم يكن ينتقم لنفسه قط ، وكان يخصف نعله ، ويرقع ثوبه ، ويحلب الشاة لأهله ، ويعلف البعير ، ويأكل مع الخادم ، ويجالس المساكين ، ويمشي مع الأرملة واليتيم في حاجتهما ، ويبدأ من لقيه بالسلام ، ويجيب دعوة من دعاه ولو إلى أيسر شيء ، وكان كريم الطبع ، جميل المعاشرة ، طلق الوجه ، متواضعاً في غير ذلة ، خافض الجناح للمؤمنين ، لين الجانب لهم ، وكان يقول: ( ألا أخبركم بمن يحرم على النار ، أو بمن تحرم عليه النار ، على كل قريب هين سهل ) رواه الترمذي.

ويقول : ( لو دعيت إلى ذراع أو كراع لأجبت ، ولو أهدي إلي ذراع أو كراع لقبلت ) رواه البخاري ، وكان يعود المريض ، ويشهد الجنازة ، ويركب الحمار ، ويجيب دعوة العبد ، فهذا هو خلق رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولا عز ولا رفعة في الدنيا والآخرة إلا في الاقتداء به ، واتباع هديه ، ومن أعظم علامات التواضع الخضوع للحق والانقياد له ، وقبوله ممن جاء به


والله اعلم




التوقيع :

──────────██
─────────█▒▒█
─────────█▒▒█
─────────█▒▒█
──────██▒█▒▒█
────██▒▒██▒▒█
──██▒▒█▒█████
─█▒▒█▒▒█▒▒▒▒▒█
█▒█▒▒█▒▒███▒▒▒█
─█▒█▒▒█▒▒█▒█▒▒█
─█▒█▒▒███▒▒▒▒█
──█▒██▒▒▒▒▒▒█
───█▒▒▒▒▒▒▒█

أشهد أن لا إلـہ إلاَّ اللـَّـہ
و أشهد أن مُـحـمَّــدْ رَسُــولُ اللـَّـہ
 
من مواضيعي في المنتدي

0 5 فوائد للقرفة أهمها ضبط السكر وتقليل نسبة الكولسترول بالجسم
0 طرق العنايه بالشعر الجاف والتالف
0 نصائح لتزيد من محبة الزوج لزوجته
0 التخلص من الكرش
0 مخالفات نهاية العام وبدايته

رد مع اقتباس
قديم 2013-04-03, 05:52 PM   #2
معلومات العضو
الصورة الرمزية nona
 
رقم العضوية : 215
تاريخ التسجيل : Sep 2012
عدد المواضيع : 379
عدد الردود : 464
مجموع المشاركات : 843
تلقيت إعجاب (77)
أرسلت إعجاب (39)
النقاط : 10
الجنس :  أنثى

nona
حالة المزاج اليوم

معدل المشاركات: 26 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
معدل التفاعل : 62 / 626
معدل الإستجابه: 281 / 4712
المعدل التالي: 4%


بارك الله فيكى وجزاكى الله خيرا
nona غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2013-04-04, 10:44 PM   #3
معلومات العضو
الصورة الرمزية ايمن نوار
 
رقم العضوية : 123
تاريخ التسجيل : Apr 2012
عدد المواضيع : 223
عدد الردود : 642
مجموع المشاركات : 865
تلقيت إعجاب (76)
أرسلت إعجاب (170)
النقاط : 10

ايمن نوار
حالة المزاج اليوم

معدل المشاركات: 26 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
معدل التفاعل : 63 / 633
معدل الإستجابه: 288 / 5652
المعدل التالي: 33%


بارك الله فيكى
وجعلة الله فى ميزآنِ حسـنآتك
ايمن نوار غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
إزاري؟, الكبرياء, حديث, ردائي, والعظمة, قدسى

جديد منتدى مــنــتـــدى الاسلامى العام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: حديث قدسي : الكبرياء ردائي والعظمة إزاري؟ للموضوع: حديث قدسي : الكبرياء ردائي والعظمة إزاري؟
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحاديث صحيحة عن فضل مجالس الذكر دعاء النوفلى نصره الرسول - حياة - صفات - أخلاق - أقوال 1 2013-11-22 12:36 PM
يا رجائي اغفر يا رب ذنوبي samir1 مكتبة تجميع كلمات الاناشيد الاسلامية 0 2013-09-15 10:39 PM
يا رجائي حسن يا ربي ظني samir1 مكتبة تجميع كلمات الاناشيد الاسلامية 0 2013-09-11 09:59 PM
حكم العمل بالحديث الضعيف سامى فتحى مــنــتـــدى الاسلامى العام 3 2013-04-15 01:17 PM
حديث قدسى عن وفاء الدين دعاء النوفلى نصره الرسول - حياة - صفات - أخلاق - أقوال 3 2013-02-23 02:17 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

اخر المواضيع

تفسير علمي جديد للسحر دراسات علمية جديدة @ تحميل برنامج موفافى كونفرت - Download Movavi Converter @ تحميل برنامج تقطيع الاغانى CooolSoft Power MP3 WMA Converter 6.1 @ المسلم لا يقاتل إلا من قاتله @ ذكرى تحرير سيناء @ أسعار الذهب تتراجع .. واستمرار الركود @ رحمته صلى الله عليه وسلم في تجنب الحرب @ رحمته صلى الله عليه وسلم بالفقراء @ طائرة بوينج الجديدة بغرف نوم ومطبخ ومطاعم @ صباح مرعب بالشرقية.. تسمم 310 مواطنين @ صور لآثار انفجار مخزن متفجرات فى بنى سويف @ حكم تخصيص رجب بالصيام والاعتكاف والصمت فيه @ شهر رجب بعبادة أو خصوصية @ Download KM Player @ إرتفعت أسعار الذهب اليوم الجمعة 24 أبريل 2015 @ وصفه رائعه لتوحيد لون البشره وجمالها @ قناع الطحينة لتفتيح البشرة @ وصفه سهله لتوحيد ملمس البشره وازاله اثار الحفر @ بالصور. مصر تستعيد 123 قطعة أثرية من الولايات المتحدة @ تحميل برنامج سونج بيرد - Download Songbird @ Download 360 Internet Security @ 5 فوائد للقرفة أهمها ضبط السكر وتقليل نسبة الكولسترول بالجسم @ هــــــــــــــــآارتس: سقوط قذيفتين على جنوب إسرائيل من قطاع غزة @ أسعار الذهب تتراجع اليوم الخميس، 23 أبريل 2015 @ الحج المبرور ، وفضله @ ثلاثون تغريدة: موجزة في أحكام الأضاحي @ إعجاز رحلة الإسراء والمعراج لأهل هذا الزمان @ فضائل شهر الله المحرم وأحكامه @ البدع التي أحدثت في شهر محرم @ الأحاديث الواردة في صيام عاشوراء والمراحل التي مر بها @ أحاديث صوم المحرم في الكتب الستة @ زلزليهم يا قدس فاليومَ عيدُ @ خطوات بسيطه لحل المشاكل مع زوجك @ دار الغرور @ القرآن يوحدنا لطريق الخير يوجهنا @ فارتق في الخير @ منها ليس الغريب @ أعداؤك ولّو للعدم @ يــا رســول الله عـــذرا @ حاشـــاك يا حبيب الله @ كلنـا اليـوم فـداه @ أحكام مختصرة في المسح على الخفين @ أحكام مختصرة في صلاة الوتر؟ @ تطبيقا جديدا مخصصا لحذف التغريدات غير اللائقة @ شخصا يتقمص شخصية شهريار برفقته 10 سيدات يمارس الجنس معهن @ تفجير خط غاز بإدكو بالبحيرة @ شهر الله الأصم @ عام مضى من أعمارنا؟ @ طرق العنايه بالشعر الجاف والتالف @ نصائح لتزيد من محبة الزوج لزوجته @




ما يكتب بالمنتدى


ملتقى ملوك الكمبيوتر